منتدى المسلمين
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  موقع المنتدىموقع المنتدى  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الصحابى الجليل معوذ بن عفراء
الأحد أكتوبر 17, 2010 12:04 pm من طرف crazy miley

» الصحابى (زيد بن الخطاب) شهيد اليمامة
الأحد أغسطس 22, 2010 8:11 am من طرف نور الاسلام

»  الصحابى الجليل القعقاع بن عمرو التميمة
الأحد أغسطس 22, 2010 8:10 am من طرف نور الاسلام

» عثمان بن عفان رضى الله عنه
الأحد أغسطس 22, 2010 8:09 am من طرف نور الاسلام

» طلحة بن عبيد الله واحد من العشرة المبشرين بالجنة
الأحد أغسطس 22, 2010 8:08 am من طرف نور الاسلام

» كيف تحزن وقدوتك اسعد رجل في العالم
الأحد أغسطس 22, 2010 8:06 am من طرف نور الاسلام

» من أقوال الامام الشافعى
الأحد أغسطس 22, 2010 8:06 am من طرف نور الاسلام

» يزيد بن ابى سفيان
الأحد أغسطس 22, 2010 8:05 am من طرف نور الاسلام

» حمزة بن عبد المطلب عم النبي -صلى الله عليه وسلم-
الأحد أغسطس 22, 2010 8:04 am من طرف نور الاسلام

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

شاطر | 
 

 علاقة الروح بالبدن

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
IMAD
عضو الشرف
عضو الشرف


ذكر الجوزاء عدد المساهمات : 108
نقاط : 3392
تاريخ التسجيل : 13/08/2010
العمر : 24

مُساهمةموضوع: علاقة الروح بالبدن   الإثنين أغسطس 16, 2010 5:57 am

علاقة الروح بالبدن
السؤال :هل يوجد في الإسلام تفسير لعلاقة الروح بالبدن ؟


الجواب :
الحمد لله

قال ابن القيم رحمه الله :

الروح لها بالبدن خمسة أنواع من التعلق متغايرة الأحكام :

أحدها تعلقها به في بطن الأم جنينا .

الثاني تعلقها به بعد خروجه إلى وجه الأرض .

الثالث تعلقها به في حال النوم فلها به تعلق من وجه ومفارقة من وجه .

الرابع تعلقها به في البرزخ فإنها وإن فارقته وتجردت عنه فإنها لم تفارقه
فراقا كليا بحيث لا يبقى لها التفات إليه البتة وقد ذكرنا في أول الجواب من
الأحاديث والآثار ما يدل على ردّها إليه وقت سلام المسلِّم وهذا الرد
إعادة خاصة لا يوجب حياة البدن قبل يوم القيامة .

الخامس تعلقها به يوم بعث الأجساد وهو أكمل أنواع تعلقها بالبدن ولا نسبة
لما قبله من أنواع التعلق إليه إذ ( هو ) تعلق لا يقبل البدن معه موتا ولا
نوما ولا فسادا .

… وإذا كان النائم روحه في جسده وهو حي وحياته غير حياة المستيقظ فإن
النوم شقيق الموت فهكذا الميت إذا أعيدت روحه إلى جسده كانت له حال متوسطة
بين الحي وبين الميت الذي لم ترد روحه إلى بدنه كحال النائم المتوسطة بين
الحي والميت فتأمل هذا يزيح عنك إشكالات كثيرة .



[size=16]كتاب الروح 44

[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حمزة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 12
نقاط : 3092
تاريخ التسجيل : 13/08/2010

مُساهمةموضوع: رد: علاقة الروح بالبدن   الثلاثاء أغسطس 17, 2010 5:16 am

بارك الله فيك اخي على المواضيع القيمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
علاقة الروح بالبدن
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نور الاسلام :: الفقه الاسلامي :: مكتبة التوحيد والعقيدة-
انتقل الى: